عبدالجواد عبدالحميد زقوت

admin
2020-05-18T19:34:18+04:00
2020-05-18T19:34:19+04:00
الذاكرة
18 مايو 2020
عبدالجواد عبدالحميد زقوت

بقلم اللواء ركن عرابي كلوب

عبدالجواد عبدالحميد زقوات من مواليد قرية أسدود المحتلة ولد عام 1944م لعائلة فلسطينية مناضلة عاش طفولته في أكناف عائلته التي هاجرت من قريتهم عام 1948م إثر النكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني وشرد وطرد إلى مخيمات اللجوء حيث أستقرت عائلته في مخيم خان يونس للاجئين.


أنهى دراسته الأبتدائية والإعدادية في مدراس وكالة الغوث وحصل على الثانوية العامة والتحق بجامعة بيروت العربية والتي حصل منها على شهادة البكالوريوس تجارة قسم محاسبة.


سافر عام 1970م إلى دولة قطر حيث عمل في أكثر من شركة وكان آخرها مدير مالي لشركة عبر الشرق للطيران/ قطر – الدوحة.


المناضل/ عبدالجواد عبدالحميد زقوت (أبوخالد) هو أحد الكوادر القدامى للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وقبلها كان في حركة القوميين العرب، وهو من المثقفين المفعمين بالوطنية والروح الطيبة.
كان مناضلاً صلباً في مواقفه الوطنية، هادئ المزاج، وطنياً غيوراً على المصلحة العامة، مثقفاً ومخلصاً وأنيقاً على كل المستويات، بكلماته وتصرفاته وتعامله مع الجميع.


أبعد من دولة قطر عام 1990، حيث حط به الرحال مع عائلته في تونس، عمل في الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ شهر سبتمبر عام 1990م مدير للمالية والإدارة في عز أيامها في تونس ولغاية عام 2014م.


المناضل/ عبدالجواد زقوت متزوج من الفنانة التشكيلية. (لطيفة يوسف) وله من الأبناء (خالد، منى، ناديه) , تقاعد من العمل عام 2014م.


أنتقل إلى رحمة الله تعالى في تونس مساء يوم السبت الموافق 18/5/2019م عن عمر يناهز الخامسة والسبعون عاماً أثر نوبة قلبية حادة آلمت به، كرسها في العمل لأجل فلسطين حيث كان موظفاً في الدائرة السياسية لـ (م. ت. ف) في تونس.


هذا وقد نعي الأخ القائد/ فاروق القدومي (ابواللطف) الفقيد بمزيد من اللوعة والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ننعي إلى شعبنا في الوطن والشتات المناضل الصلب العنيد المغفور له بإذن الله تعالى الأخ الحبيب/ عبدالجواد زقوت مدير المالية والتدقيق والتفتيش بالدائرة السياسية لـ (م. ت. ف) والذي وافته المنية فجر السبت الموافق 18/5/2019م وذلك في العاصمة التونسية أثر جلطة مفاجئة.


لقد رافقنا الفقيد الغالي لسنين عديدة فكان مقداماً شجاعاً صادقاً كتوماً مؤتمناً أتسم بالتضحية والفداء بإيمان وإخلاص لأنتمائه وخدمه للمبادئ التي آمن بها وبقي وفياً للعهد والقسم ولم يبدل تبديلاً.
أتقدم باسمي وباسم كل ما أمثل بأصدق أيات التعازي من أسرته العزيزة ومن عموم آل زقوت الكرام وكل من عرفه فاحبه سائلاً الله عز وجل أن يتغمد الفقيد الغالي بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويتقبله مع الشهداء والصديقين ويلهمنا ويهملكم جميل الصبر وحش الغراء إنا لله وإنا إليه راجعون.


هذا وقد تم تشييع جثمان المناضل/ عبدالجواد زقوت يوم الأثنين المواقف 20/5/2019م إلى مثواه الأخير حيث وصلت زوجته المقيمة في القاهرة إلى تونس للمشاركة في وداعة وشارك التشييع سفير دولة فلسطين في تونس الأخ/ هايل الفاهوم والسفير المناوب د./ عمر دقة وطاقم السفارة وكوادر (م. ت. ف) بتونس وإقليم حركة فتح ومدير مقر الشهيد ياسر عرفات بتونس والطلبة الفلسطينيين وجميع غفير من أصدقاء الراحل.


هذا وأقامت سفارة دولة فلسطين بتونس بيت عزاء لفقيد أبوخالد زقوت يوم 21/5/2019، حيث أم البيت عدد غفير لتقديم واجب العزاء.